الخميس 21 فبراير 2019 الساعة 05:44 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

مسؤول أمريكي يكشف موعد سحب واشنطن لقواتها من سوريا

حجم الخط

كشف قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال جوزيف فوتيل، اليوم الاثنين، موعد سحب واشنطن قواتها البرية من سوريا، حيث توقع أن يكون ذلك خلال أسابيع.

ووفقاً لموقع "الخليج أونلاين"، قال فوتيل، إن توقيت الانسحاب "على وجه الدقة"، يتوقف على الوضع في سوريا، مشيراً إلى أن مقاتلين تدعمهم واشنطن شنوا هجوماً نهائياً على جيوب تنظيم الدولة قرب الحدود العراقية.

جاءت تصريحات فوتيل الذي يشرف على القوات الأمريكية بالشرق الأوسط، أثناء جولة له بالمنطقة، بعد أيام قليلة من بدء واشنطن سحب معداتها بالفعل من سوريا، وفق ما ذكرته "رويترز".

وسئل عما إذا كان سحب القوات الأمريكية، التي يتجاوز عددها 2000 جندي، سيبدأ خلال أيام أو أسابيع، فقال: "ربما أسابيع. لكن مرة أخرى، هذا كله يحدده الوضع على الأرض (..)، أعتقد أننا على المسار الصحيح".

وأكد فوتيل أنَّ "نقل الأفراد أسهل من نقل العتاد؛ ولذا فإن ما نحاول فعله الآن هو من جديد، نقل المواد والمعدات التي لا نحتاجها".

وأضاف على صعيد آخر، يتعلق بالقوات الأمريكية في العراق، أنها ستبقى ثابتة بشكل عام، مؤكداً ذلك بقوله: "لا نريد بقاء أفراد على الأرض لا نحتاجهم وليست لهم مهمة فعلية".

يُذكر أن الرئيس الأمريكي كان قد أعلن، في ديسمبر الماضي، بدء سحب القوات الأمريكية من سوريا وإعادتها إلى الولايات المتحدة، دون تحديد موعد زمني، وهو ما تسبب حينها في استقالة وزير الدفاع جيمس ماتيس.

وأعلن ترامب مؤخراً، أن قوات بلاده في سوريا بدأت بالانسحاب، لافتاً إلى أنها ستذهب إلى العراق بمجرد القضاء على آخر معقل لتنظيم "داعش"، وأن جزءاً منها سيعود إلى دياره في نهاية المطاف.

وأفادت صحيفة "وول ستريت جورنال"، نقلاً عن مسؤولين سابقين وحاليين، أن قوات الجيش الأمريكي تستعد للانسحاب لحلول نهاية أبريل/ نيسان المُقبل.