الأحد 20 يناير 2019 الساعة 11:32 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

مصدر: زيارة هنية الى روسيا ما زالت قائمة رغم حالة التوتر والضغوطات في غزة .

اسماعيل-هنية.jpg
حجم الخط

كشفت مصادر , اليوم الجمعة، أن زيارة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية,  قد تتم خلال أسبوعين على الأكثر، مؤكدة أن السبب الرئيسي وراء تأجيلها هي الحالة السياسية التي يعيشها القطاع مؤخراً في أعقاب تصاعد حدة التراشق بين فتح وحماس.

وأكدت , على أن الزيارة التي سيقوم بها هنية للخارج ما زالت قائمة إلا أن حالة التوتر وزيارة الوفد الأمني المصري للقطاع أدى لتأجيلها حالياً وليس إلغائها كما تحدث البعض.

ويذكر ان السفير الفلسطيني لدى روسيا عبد الحفيظ نوفل , أعلن إرجاء زيارة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية إلى موسكو لفترة غير محددة، وفق ما نقلته وكالة إنتر فاكس الروسية، موضحاً في تصريح لها, أن زيارة هنية إلى موسكو ومفاوضاته مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف لن تجرى في الموعد المقرر.

وتشهد الفترة الأخيرة ضغوطات رسمية قامت بها السلطة الفلسطينية والاحتلال الإسرائيلي لوقف هذه الزيارة، إذ وجهت الحكومة الإسرائيلية انتقادات علنية لاذعة لروسيا على خلفية نيتها استقبال هنية ووفد من حركة حماس