الأحد 20 يناير 2019 الساعة 11:40 ص

وكالة غزة الآن الإخبارية

الوفد المصري بغزة نهاية الأسبوع ووعود بفتح معبر رفح

حجم الخط

غزة - غزة  الآن

قالت صحيفة الأخبار اللبنانية إنه من المقرر أن يجري الوفد الأمني المصري زيارة عاجلة قبل نهاية الأسبوع الجاري إلى رام الله وغزة لاحتواء الموقف الداخلي.

وأضافت الصحيفة إن الوفد المصري سيعمل على متابعة التفاهمات مع الاحتلال الإسرائيلي وضمان الهدوء، خصوصًا أن "هناك تخوفات إسرائيلية من أن يؤثر التوتر في العلاقة بين حماس وفتح في منطقة غلاف غزة"، وفق "واللا" العبري.

ولفتت الصحيفة إلى أن ذلك كله يتداخل مع إمهال "حماس" الوسطاء حتى نهاية الأسبوع الجاري لعودة مسار التفاهمات وإدخال الأموال القطرية، وذلك باتصالات مكثفة أجرتها مع القطريين والأمم المتحدة وقبلهم بيوم مع المصريين.

وتابعت الصحيفة "رغم محاولة السلطة قلب الأوراق في غزة والتوعّد بمزيد من العقوبات، تحاول حماس إيجاد مخارج تضمن بها إتمام جولة إسماعيل هنية المقبلة، على أن هامش المناورة لديها ضيّق، في وقت يحاول المصريون ألا تعود الأوضاع إلى ما كانت عليه قبل أشهر".

ووفق "الأخبار" فإنه بالرغم من إغلاق معبر رفح بسبب انسحاب موظفي رام الله منه، فإن "حماس" أبلغت الروس أن زيارتها في موعدها.

وأوضحت الصحيفة أن هذه الطمأنة أتت بعد تعهدات مصرية بإعادة فتح المعبر في الأيام المقبلة، حتى لو رفضت السلطة إعادة موظفيها، وذلك لأن "القاهرة لا تريد أن يتسبب عباس في ضغط جديد على غزة الآن".

والأحد الماضي أعلنت السلطة الفلسطينية سحب موظفيها من على معبر رفح البري بين مصر وقطاع غزة، في عقوبة جديدة تضاف لسلسلة عقوباتها التي تستهدف قطاع غزة منذ أبريل 2017، والمتمثّلة بخصم 50% من رواتب موظفي السلطة بغزة، وتقليص كميات الأدوية الواردة للقطاع، وتقليص تحويلات علاج المرضى بالخارج.